جوجل تدرب الروبوتات البرمجية على كتابة الروايات الرومانسية

جوجل تدرب الروبوتات البرمجية على كتابة الروايات الرومانسية

- ‎فيغير مصنف
@محمد سيد
جوجل تدرب الروبوتات البرمجية على كتابة الروايات الرومانسية

تستخدم شركة جوجل الروايات الرومانسية لتعليم الكمبيوتر أو أنظمة الذكاء الصناعي الكيفية التي يتواصل بها البشر، وذلك حسب ورقة علمية قدمها الشهر الماضي باحثون في Google Brain وهو مشروع خاص من جوجل يركز على تقنيات الذكاء الصناعي المرتبطة بالتعلم العميق، وتكشف الورقة عن التقنيات التي تستخدمها جوجل لتعليم أنظمة الذكاء الصناعي الخاصة بها كتابة رواية أو قصة كما توضح النتائج غير المتوقعة لذلك.

وتشمل الورقة التي نشرها أولا موقع Quartz استخدام الآف الروايات الرومانسية وغيرها من الأعمال الروائية لتدريب أنظمة الذكاء الصناعي ثم تعذية النظام بجملتين بمثابة نقطة بداية ونقطة نهاية ليؤلف النظام أو الكمبيوتر الجمل أو القصة بينهما، وفي حين أن بعض النتائج لا معنى لها قليلا، إلا أن الكثير منها متقن لدرجة مقلقة.

وهذه بعض الأمثلة على ما استطاعت أنظمة الذكاء الصناعي الخاصة بجوجل تأليفه بعد أن تم تغذيتها بجملة البداية وجملة النهاية، فهل تنافس الروبوتات البرمجية في المستقبل البشر أيضا في كتابة الروايات الرومانسية؟

this was the only way.
it was the only way.
it was her turn to blink.
it was hard to tell.
it was time to move on.
he had to do it again.
they all looked at each other.
they all turned to look back.
they both turned to face him.
they both turned and walked away. 

there is no one else in the world.
there is no one else in sight.
they were the only ones who mattered.
they were the only ones left.
he had to be with me.
she had to be with him.
i had to do this.
i wanted to kill him.
i started to cry.
i turned to him.

it made me want to cry.
no one had seen him since.
it made me feel uneasy.
no one had seen him.
the thought made me smile.
the pain was unbearable.
the crowd was silent.
the man called out.
the old man said.
the man asked.

 #أقرأ_أيضا: Jia Jia: روبوت يمكنه التحدث والتواصل مع البشر

                    جوجل تطور روبوتات لمساعدة الجراحين