Cloudflare تطلق خدمة DNS مجانية توفر إنترنت أسرع وأكثر أمانا للمستخدمين

Cloudflare تطلق خدمة DNS مجانية توفر إنترنت أسرع وأكثر أمانا للمستخدمين

- ‎فيمنوعات
@محمد سيد
Cloudflare تطلق خدمة DNS مجانية توفر إنترنت أسرع وأكثر أمانا للمستخدمين

أطلقت شركة كلاودفلير Cloudflare اليوم عن خدمة DNS جديدة لمستخدمي الإنترنت، وهي الخدمة التي تعد الشركة أن توفر إتصالا أسرع وأكثر أمانا بالإنترنت، وتستخدم خدمة Cloudflare الجديدة نطاق https://1.1.1.1، وهو ما دفع الشركة الأمريكية لإطلاقها في يوم 1 أبريل رغم حاجتها لتأكيد أن الخدمة الجديدة حقيقية لأن اليوم يصادف كذبة أبريل.

وقالت Cloudflare أن الخدمة الجديدة ستصبح “أسرع وأكثر خدمة DNS أمانا” متوفرة للمستهلكين، وفي الوقت الذي تتوفر فيه خدمات DNS مجانية أخرى مثل التي جوجل DNS و OpenDNS، إلا أن خدمة كلاودفلير الجديدة تركز على الحفاظ على خصوصية المستخدمين، وذلك من خلال حذف سجلات الاستخدام كل 24 ساعة.

تركز خدمة Cloudflare الجديدة على خصوصية المستخدمين

وخدمات DNS التي توفرها كلاودفلير الآن بالإضافة إلى جوجل وOpenDNS هي نفس الخدمة التي توفرها الشركات المزودة لخدمات الإنترنت والتي تحول اسماء النطاقات للمواقع مثل “Tech-echo.com” إلى عناوين IP حقيقية تفهمها مكونات الشبكة الأخرى مثل الرواترات، لكن الخدمة التي توفرها الشركات المزودة لخدمات الإنترنت غالبا ما تكون بطيئة وغير موثوق منها، كما أنها أيضا تتيح لهذه الشركات التعرف على كل المواقع التي يزورها المستخدم، وهو ما يعرض خصوصية المستخدمين للخطر.

وتقول كلاودفلير أن خدمة DNS الجديدة التي أطلقتها توفر استجابة أسرع “14 ثانية” مقارنة مع 20 ثانية بالنسبة لخدمة OpenDNS و34 ثانية للخدمة التي توفرها جوجل، وهو ما يجعلها أسرع خدمة يمكن للمستخدم الاعتماد عليها، وتوفر Cloudflare العديد من الخدمات المجانية لأصحاب المواقع من ضمنها خدمة لحماية مواقعهم من هجمات حجب الخدمة DDoS، وهي الخدمة التي تعتمد عليها ملايين المواقع، هذا بالإضافة إلى خدمة أخرى تتيح لهم حماية بيانات المستخدمين عبر شهادة SSL مجانية.

وتوفر كلاودفلير الآن خدمتها لجميع مستخدمي الإنترنت حول العالم من خلال النطاق https://1.1.1.1، لكن الشركة قالت أن بعض المستخدمين سيواجهون مشاكل في الوصول للخدمة خلال الأيام القليلة المقبلة، وأنها تعمل على حل هذه المشاكل الآن.

لا يفوتك أيضا: 

كيف تحافظ على خصوصية الأطفال عند استخدام ايفون أو ايباد؟