الرئيسية > بروفايل > من هو ريتشارد ستالمان ثائر البرمجيات الحرة ؟

من هو ريتشارد ستالمان ثائر البرمجيات الحرة ؟

ريتشارد ستالمان أو RMS  كما يحب أن يدعوه الناس، ولد في عام 1953 في مدنية نيويورك الأمريكية، وكانت بدايته مع أجهزة الحاسب في المرحلة الثانوية حيث إلتحق بوظيفة في مركز إي بي إم نيويورك العلمي لكتابة برنامج للتحليل الرياضي بلغة فورتران، وإلتحق بجامعة هارفارد، وعُرف بتميزه في الرياضيات، وأصبح بعدها مبرمجاً في معهد ماساشوستس في العام 1971، وجزء من مجتمع الهاكرز، وعُرف باسم RMS والذي كان يستخدمه كأسم لحساباته على الأجهزة.

وتخرج  ريتشارد ستالمان في العام 1974 بعد حصوله على البكالوريوس في الفيزياء، وتقدم للإلتحاق ببرنامج الدراسات العيا في معهد ماساتشوستس للتقنية، ولكنه فضل العمل في البرمجة بعد ذلك على العمل للحصول على درجة الدكتوراة في الفيزياء، وعمل ستالمان على عدة مشاريع أثناء عمله كهاكر في مختبرات MIT للذكاء الإصطناعى مثل TECO  وEmacs ونظام تشغيل Lisp Machine، وكان من المنتقدين لسياسة إستخدام أجهزة المختبر وقتها، فعند إستخدامهم لنظام كلمات المرور وجد ستالمان طريقة لفكها، وأرسل كلمات المرور بالبريد للمستخدمين، وكان فخوراً بإستمرار فعلته لسنوات طويل على الرغم من إنه في النهاية ساد إستخدام نظام كلمات المرور.

براءات الإختراع في مجال البرمجيات تمثل خطر على المطورين لأنها تمثل حكر على الأفكار.

 _ ستالمان

وفي نهاية السبعينات وطلائع الثمانينيات بدأت ثقافة المخترقين في الاضمحلال، وتم التوقف عن توزيع شفرات المصدر ومنع النسخ وإعادة التوزيع، وتم تطبيق نظام لإيقاف عمل البرنامج بعد فترة من الزمن إن لم يكن مرخصاً، وأعتبر ريتشارد ستالمان هذا الأمر جريمة ضد الإنسانية فلا يمكن تحديد حرية المستخدم بهذا الشكل، وفي العام 1984 ترك العمل في MIT ليعمل بدوام كامل على مشروع جنو الذي أعلن عنه في عام 1983.

ريتشارد ستالمان ... ثائر البرمجيات

وفي عام 1985 أعلن عن “بيان جنو” والذى يشرح فيه الدوافع وراء إنتشار نظام تشغيل حر بأسم”جنو” يعمل متوافقاً مع نظام تشغيل يونكس، ونشأ بعد ذلك شركة لا ربحية باسم “مؤسسة البرمجيات الحرة” عمل كرئيس لها بدون مقابل لتوظيف مبرمجين وتوفير بنية تحتية قانونية لحركة البرمجيات الحرة، وكان من طلائع من رفعوا مبدأ (copy left) وهو مبدأ يعالج جور حقوق النسخ، وإحتكارها، وكان مؤلفاً للعديد من الرخص الحرة مثل GPL وهي الرخصة الأوسع إستخداماً في البرمجيات، وتم تطبيقها لأول مرة ضمن رخصة جنو إيماكس.

البرمجيات الحرة هي البرامج التي تحترم حريتك.

 _ ستالمان

كما كتب ستالمان العديد من المقالات عن حرية البرمجيات، وكان مناضلا سياسيا مفوهاً من أجلها، وألقى العديد من الخطابات كانت تحمل عنوان مثل مخاطر براءات الإختراع في البرمجيات، البرمجيات وحقوق النسخ والمجتمع في عصر الشبكات، وفي العام 2006 أقنع المسؤلين في الهند بالتخلي عن البرمجيات المملوكة مثل مايكروسوفت بالمدارس الحكومية، وأدى ذلك لقرار تحويل نظام التشغيل في 12500 مدرسة من أنظمة مايكروسوفت لنظم تشغيل حرة، كما شارك في مظاهرات حول الملكية الفكرية للبرمجيات، وموقفه الدفاعي عن قضيته أدى لوصفه بالراديكالي المتشدد، ولكن كل هذه الأمور لا تجعل ستالمان يتراجع للحظة عن موقفه من أجل دعم حرية الإستخدام للبرمجيات.
الصورة

لا يفوتك أيضا: