الرئيسية > التطبيقات > مايكروسوفت تستحوذ على تطبيق التقويم Sunrise

مايكروسوفت تستحوذ على تطبيق التقويم Sunrise

أعلنت شركة مايكروسوفت الأمريكية استحواذها على تطبيق Sunrise الذي يعتبر أحد أفضل تطبيقات التقويم لكل من iOS وأندرويد، وتشير التوقعات إلى أن مايكروسوفت دفعت 100 مليون دولار للاستحواذ على Sunrise لكن أيا من الجانبين لم يعلن عن الشروط المالية للصفقة، وكشفت مايكروسوفت عن شرائها التطبيق في مقطع فيديو نشرته على قناتها الرسمية على يوتيوب قبل أن تصدر بيان في وقت لاحق، ويقول مؤسسا Sunrise في رسالة لمستخدمي التطبيق أن الاتفاق مع مايكروسوفت مجرد بداية لمستقبل واعد.

تشير التوقعات إلى أن مايكروسوفت دفعت 100 مليون دولار للاستحواذ على Sunrise

يدعم تطبيق التقويم Sunrise العديد من المزايا من ضمنها التعرف على الأحداث المختلفة والمواعيد وتنبيهات أعياد الميلاد كما يتكامل التطبيق مع خرائط جوجل للحصول على الاتجاهات ويتيح للمستخدم مزامنة الأحداث في فيس بوك وتقويم جوجل كما يوفر للمستهدم أيضا إمكانية ربط حسابه في فورسكوير مع التقويم للتعرف على تاريخ زيارته للأماكن المختلفة، ومن غير الواضح بعد كيفية استفادة مايكروسوفت من Sunrise  في ظل التأكيد على استمرار الخدمة، كانت مايكروسوفت قد استحوذت قبل شهرين على تطبيق البريد Accompli وبعدها فترة وجيزة قامت بطرحه كتطبيق لخدمتها للبريد الإلكتروني أوتلوك وهو التطبيق الذي حقق شعبية كبيرة جعلته من الأكثر شعبية على متجر تطبيقات آبل.

مايكروسوفت تستحوذ على تطبيق التقويم Sunrise

أكد مؤسسا تطبيق Sunrise أن التطبيق سيظل متوفرا لكل من أجهزة أندرويد وiOS وأجهزة سطح المكتب وأن الإنضمام إلى مايكروسوفت سيساعد الشركة في دعم فريق العمل بمهندسين ومصممين موهوبين للاستمرار في تطوير منتجات أفضل لمستخدم، وقال راجيش جها نائب رئيس قسم أوتلوك وأوفيس 365 في شركة مايكروسوفت أن الاستحواذ على Sunrise وعلى تطبيق البريد الإلكتروني Acompli مؤخرا والعمل مع شركائنا لتطوير تطبيقات موحدة لنظام التشغيل الجديد ويندوز 10 يقدم مثالا على طموح الشركة في تطوير البرمجيات الخاصة بفئة الإنتاجية.

لا يفوتك: Windows 10: كل التفاصيل والمميزات (صور)

1 التعليق

خالد 24 يوليو، 2015 - 10:06 ص

هل يمكن هذا

ما عاد مستحيل

Synchronize Google Tasks with Outlook

مزامنة مهام جوجل مع الاوتلوك

Some readers of my blog asked if it is possible to sync Google Tasks with Outlook? I told them to use Tasks feature of iCloud or Yahoo!. They said it is not the same. Then, I started to wonder why a lot of users are so getting used to Google Tasks?

جاءنا بعض الاستفسارات من بعض القراء لمنتدانا عن امكانية مزامنة مهام جوجل مع اللآوتلوك؟

اجبتهم يجب عليكم استخدام خواص الاي كلاود او الياهو الخاصة بكم!

رد القراء بعدها ان هذه الخواص مختلفة. ثم بدأنا بالتفكير, لماذا الكثير من المستخدمين يتجهون للتعود على مهام جوجل؟

Google Tasks API vs. CalDAV Tasks API

مهام جوجل اي بي اي مقابل مهام كالداف اي بي اي

After doing some research, I found Google Tasks API is actually not the same with CalDAV protocol like others do and it is not compatible with CalDAV Tasks.

بعد ان قمنا ببحث متخصص عن الموضوع, اكتشفنا ان مهام جوجل مختلفة اختلاف كلي عن برتوكولات الكالداف

وبالتالي هذه المهام تكون غير ملائمة مع مهام الكالداف.

As a Google user, you should notice that Google Tasks sticks with Gmail rather than Google Calendar (using CalDAV API) in your Google account. Meanwhile CalDAV Tasks and CalDAV Appointments belong to the same family.

كمستحدم لجوجل, يجب عليك ملاحظة ان مهام جوجل تبقى دائما متزامنة مع حساب الجيميل الخاص بك اكثر اعتمادا من تقويم جوجل (التي تستخدم بروتوكولات الكالداف اي بي اي) في حساب جوجل الخاص بكم. حاليا مهام ومواعيد الكالداف تنتمي لنفس العائلة والمكان ايضا

One of the Google Tasks API’s advantages is the tree structure of Tasks that tasks can be created under one another. It is sort of task and sub-task relationship.

من احدى ميزات مهام جوجل اي بي اي هي التصميم المتتابع في المهام, اي ان هذه المهام ترتب فوق بعضها البعض. اي تصنف مهمة تحت مهمة اخرى بشكل هرمي.

Testing ECO’s new feature

تجربة خواص برنامج ايكو

Not long ago, I received a newsletter from EVO Software Production telling me that its EVO Collaborator for Outlook is now compatible with Google Tasks. I did not pay too much attention to it.

قبل وقت قصير جاءتني رسالة خاصة من شركة لانتاج البرامج الالكترونية شركة ايفو تخبرني عن برنامج لدمج ومزامنة الاوتلوك وهذا البرنامج ملائم مع مهام جوجل. في البداية لم اهتم لهذه الرسالة من هذه الشركة

Since I have ECO on my computer, let us examine if EVO Collaborator for Outlook really works for Google Tasks:

بما انه عندي برنامج ايكو, دعونا نختبر اذا كان برنامج الشركة المذكورة اعلاه (برنامج ايفو المدمج لمزامنة الاوتلوك) اذا كان يعمل فعلا

1. Download the latest release of ECO from EVO’s official website.

1 قم بتحميل اخر اصدار من ايكو من موقع شركة ايفو الرسمي

2. Install ECO with administrator’s privilege.

2 قم بتشغيل برنامج ايكو باستخدام اسم المدير او ادمن

3. Open Configure profile from EVO ribbon and fill up Gmail account.

3افتح اعدادات الضبط الخاصة بالوضع الخاص بي من شريط ايفو وعبئ في الخانة حسابك الجيميل

4. Click on TEST and finish Gmail OAuth routine.

4اضغط اشارة الاختبار او تست ثم تم او انهاء بجيميل اوث روتين

5. You will see Tasks URL is automatically filled in with matching URL address.

ملائم في نفس الخانة5URL؛ سوف ترى بعدها عنوان

6. Next to Tasks URL, you will see a folder icon if you do have multiple task folders. Click on it to select which folder you like to use.

مقابله سوف ترى هناك ايقونة مجلد اذا كان عندك عدة مجلدات. اضغط عليها واختر المجلد الذي تود استخدامه6URL؛ مسار

7. Click on Apply and Quit.

اضغط على كلمة استخدام او ابلاي ثم تم او انهاء7

8. After synchronization is completed, go to Tasks and you will see items are being listed.

بعد اتمام عملية المزامنة , اذهب الى قسم المهام وسوف ترى ان جميع المهام قد ترتبت لك في ذلك القسم او المجلد8

ECO seems to be working on Google Tasks. But, we need to confirm that if Outlook feature such as Importance and Gmail Tasks’ tree structure will be ripped off? I wrote back to EVO staffs and mentioned about this concern. They told me not to worry about it for all metadata will be well preserved.

الواضح الان ان برنامج ايكو ملائم مع مهام جوجل. ولكن نريد ان نتأكد ان خواص الاوتلوك مثل المهمة ومهام جوجل الهرمية لم تتأثر بعد هذه البرامج المدمجة؟

ولذلك تواصلت مع شركة ايفو وذكرت لهم هذه المعضلات المتوقعة.

ومن طرفهم طمنوني وقالوا لي لا تقلق فسوف يتم الحفاظ على البيانات الخلفية (الميتاداتا) خلال وبعد عملية المزامنة

Yesterday, I installed ECO for my colleagues. They saw their Google Tasks sync result and check back what they have on their Gmail web-GUI. They were very happy about it.

البارحة قمت بتحميل وتشغيل برنامج ايكو لزملائي. ورأوا بام اعينهن مزامنة مهام جوجل وتحققوا من ذلك من خلال حساباتهم على الجيميل جوجل ومن خلال ايضا واجهة المستخدم الرسومية.وقد كانو فرحين جدا بذلك.

التعليقات مغلقة.