الرئيسية > علوم > تقنية مصرية واعدة لتحلية المياه بتكلفة رخيصة

تقنية مصرية واعدة لتحلية المياه بتكلفة رخيصة

تقنية مصرية لتحلية المياه

نجح باحثون في جامعة الإسكندرية في مصر في ابتكار تقنية جديدة لتحلية المياه، وذلك وفقا لتقرير نشره موقع فوربس الأسبوع الماضي، ورغم وجود العديد من التقنيات الآن لتحلية المياه إلا أنها مكلفة على عكس التقنية التي ابتكرها الباحثون في جامعة الإسكندرية والتي توفر معالجة المياه المالحة وتحويلها لمياه صالحة للشرب بتكلفة منخفضة في غضون دقائق.

رغم أن سبعين في المئة من الأرض مغطى بالماء إلا أن 97 في المئة من هذه المياه هي مياه مالحة غير صالحة للشرب، ووفقا لمقال نشره موقع MIT Technology Review في مارس 2015 فإن 700 مليون شخص في العالم لا يحصلون على مياه نظيقة، ويتوقع الباحثون أن يصل العدد إلى 1.8 مليار شخص بحلول عام 2025 أي بعد 10 سنوات فقط، لذلك فإن هناك سببين يجعلان التقنية التي ابتكرها الباحثين المصريين حلا قابلا للتطبيق في الدول النامية المحتاجة لمياه نظيفة صالحة للشرب، الأول هو أن عملية تحلية المياه بالكامل لا تحتاج إلى كهرباء وهو ما يجعلها رخيصة وخيارا فعالا في المناطق التي لا تتوفر بها كهرباء باستمرار، والثاني، أن هذه التقنية الجديدة يمكن تطويرها اعتمادا على مواد محلية متوفرة في البلاد النامية.

توجد حاليا تقنية إسرائيلية لتحلية المياه فعالة جدا تعتمد على التناضح العكسي وهي عملية معاكسة للظاهرة الطبيعية المسماة بالتناضح ينتقل الماء فيها المحلول الأعلى تركيزا نحو الأدنى عبر غشاء شبه نافذ باستخدام الضغط، وهي طريقة متَّبعة لتنقية المياه بمرورها بعدد من المراحل يفصل بعدها الماء عن الأملاح والمعادن الأخرى، لكن مشكلة التقنية الإسرائيلية أنها باهظة التكاليف حيث تستخدم الكثير من الطاقة الكهربائية لمعالجة المياه.

تعتمد التقنية الخاصة بباحثين في جامعة الإسكندرية على طريقة تسمى pervaporation وهي طريقة معالجة لفصل مخاليط من السوائل عن طريق التبخر الجزئي وبعدها يتم تكثيف المياه لإنتاج ماء نظيف صالح للشرب، وقال حلمي الزنفلي أستاذ تلوث المياه في المركز القومي للبحوث في مصر لموقع فوربس أن التكنولوجيا الجديدة أفضل بكثير من التقنيات المستخدمة حاليا في مصر ومعظم الدول في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لتحلية المياه

لا يفوتك أيضا: