جالاكسي نوت 7: قصة حزينة لشركة سامسونج

- ‎في الهواتف الذكية, مميزة
@محمد سيد

أسدلت شركة سامسونج للإلكترونيات كبرى الشركات المُصنعة للهواتف المحمولة في العالم الستار على أحدث هواتفها الذكية الرائدة جالاكسي نوت 7 وذلك بعد فشلها في حل مشكلة تعرض الهاتف للاشتعال.

وكانت الشركة الكورية الجنوبية قد كشفت رسميا عن جالاكسي نوت 7 في بداية شهر أغسطس الماضي 2016 ووفرتها نهاية نفس الشهر للشراء، ولاقى الهاتف الذي يحمل تصميما رائعا وأعلى المواصفات استحسانا كبيرا من قبل النقاد ومراجعي الهواتف الذكية الأشهر في العالم، كما باعت سامسونج 2.5 مليون إصدار منه، لكن بعد حوالي أسبوع من إطلاق الهاتف، بدأ المستخدمون يبلغون عن انفجار أو اشتعال الهاتف فجأة وهو ما أدى إلى قلق كبير حول سلامة الأفراد ودفع شركات الطيران إلى التحذير من استخدام جالاكسي نوت 7 أثناء رحلات الطيران.

وهو ما دفع الشركة إلى إيقاف مبيعات جالاكسي نوت 7 عالميا بداية شهر سبتمبر الماضي 2016، وأصدرت الشركة بيانا قالت فيه أنها التزاما منها بتقديم منتجات ذات جودة عالية ووفقا للتقارير الواردة من عملائها حول تعرض بطارية نوت 7 للحرق لدى عدد ممن استخدموا الهاتف فأنها أوقفت مبيعات الهاتف، ووعدت سامسونج المستخدمين المتضررين من مشكلة البطارية في Note 7 باستبدال هواتفهم المتضررة بهواتف جديدة، وأكدت في بيانها أنها تعمل على ضمان عملية استبدال سهلة وسريعة.

galaxynote7spen

وبعدها بعدة أسابيع بدأت سامسونج بالفعل في تسليم النسخ الجديدة من Galaxy Note 7 للمستخدمين، لكن المشكلة لم تنتهي، حيث عانى عدد من مستخدمي النسخ المستبدلة من نفس المشكلة وهي تعرض الهاتف للاشتعال، وهو الأمر الذي أدى إلى إيقاف سامسونج مبيعات وإنتاج الهاتف لحين الانتهاء من التحقيقات والوصول للسبب الرئيسي للمشكلة التي يعاني منها الهاتف وذلك بضغط من الموزعين والجهات الرسمية.

وبعد ساعات من إيقاف المبيعات للمرة الثانية، أعلنت سامسونج عن إيقاف إنتاج وبيع نوت 7 نهائيا، وبدأت في إرسال صناديق مقاومة للاشتعال للمستخدمين بالإضافة إلى قفازات لإعادة الهواتف الموجودة لديهم، ولم تشكف الشركة بعد عن كيفية تعويض المستخدمين المتضررين.

وقدر الخبراء تكلفة عملية الاستبدال الأولى للهاتف بحوالي 1 مليار دولار، ورغم عدم تحديد خسائر سامسونج إلا أن عدد من التقارير توقع أن تصل الخسائر إلى 17 مليار دولار أمريكي بالإضافة إلى تشوه صورة منتجات سامسونج لدى المستهلكين.

note-7-iris-scan

وبموت Galaxy Note 7، ماتت عدد من التقنيات الجديدة المتوفرة في الهاتف ومنها وهي دعم التحقق من الهوية من خلال العوامل الحيوية حيث زودت سامسونج الهاتف بماسح لقرنية العين لتأمين الهاتف، بالإضافة إلى القلم الرقمي الجديد المرفق مع الهاتف الذي كان يوفر للمستخدم عدد من المزايا الجديدة أبرزها ترجمة النص إلى اللغة المطلوبة من خلال الإشارة بالقلم على النصوص، واعتبر الكثير من الخبراء جالاكسي نوت 7 عند الكشف عنه قفزة كبيرة في سلسلة هواتف سامسونج جالاكسي نوت حيث يعتبر أول هاتف في السلسلة بشاشة منحنية من الجانبين، كما أنه أول هاتف في سلسلة جالاكسي نوت يدعم ميزة مقاومة الماء، وأول هاتف من سامسونج يدعم منفذ USB Type-C.

سامسونج تكشف رسميا عن سبب انفجار جالاكسي نوت 7