إطلاق نار داخل المقر الرئيسي لشركة يوتيوب

إطلاق نار داخل المقر الرئيسي لشركة يوتيوب

- ‎فيمميزة
@محمد سيد
إطلاق نار داخل المقر الرئيسي لشركة يوتيوب - موقع يوتيوب

أطلقت امرأة النار داخل المقر الرئيسي لشركة يوتيوب في مدينة سان برونو بولاية كاليفورنيا الأمريكية، وذلك وفقا لشرطة المدينة وعدد من موظفي الشركة اللذين أكدوا الحادث عبر حساباتهم الرسمية على تويتر.

وأصدرت شرطة سان برونو التي تواجدت في موقع الحادث بعد دقيقتين فقط من طلب النجدة المدينة تحذيرا للمواطنين بالبقاء بعيدا عن موقع الحادث، وأكدت بعدها أنها تطارد شخص يحمل بندقية أطلق النار داخل مقر شركة يوتيوب، قبل أن تكشف أنها امرأة.

وقالت شركة جوجل في بيان لها مباشرة بعد الحادث أنها تعاونت مع السلطات، كما قدمت المساعدة اللازمة لموظفي الشركة، كما أرسل الرئيس التنفيذي لشركة جوجل ساندر بيتشاي رسالة لموظفي الشركة حول العالم مؤكدا فيها على الاستمرار في تقديم الدعم اللازم لهم خلال الفترة المقبلة بعد الحادث المروع.

وقالت سوزان وجسكي الرئيس التنفيذي لشركة Youtube عبر حسابها في تويتر أنها لا تجد كلمات تصف بها كم كان الحادث مروعا، وأن يكون هناك مطلق للنار حر داخل مقر الشركة، وأضافت أنها تعرب عن عميق امتنانها للشرطة واستجابتها السريعة وأكدت أنها وجميع الموظفين سيجتمعون معا لدعم المصابين وبعضهم البعض.

وكانت مستشفى زوكربيرج العام في سان فرانسيسكو قد أكدت وصول مصابين نتيجة حادث إطلاق النار داخل المقر الرئيسي لشركة يويتوب، لكنها لم تعلن وقتها عن أي أرقام حيث قالت أنها لا تزال تستقبل مصابين، وبعدها قالت الشرطة المحلية إن الضحايا اللذين وصلوا المستشفى 4 مصابين، منهم رجل يبلغ من العمر 36 عاما في حالة حرجة وسيدتين إحداهما في حالة خطيرة والأخرى في حالة جيدة.

وقالت شبكة تلفزيون إن بي سي نيوز إن امرأة مشتبه بها ماتت في حادق إطلاق نار  داخل المقر الرئيسي لشركة YouTube، وأكدت شرطة سان برونو ذلك في بيان لها قائلة أن المتهم في حادث إطلاق النار داخل مقر يوتيوب امرأة وأنها توفت بعد أن أطلقت النار على نفسها من البندقية الخاصة بها، ونجحت الشركة بعد ذلك في تحديد هوية المتهمة، وهي أغدام نسيم التي يبلغ عمرها 39 عاما، والتي قالت الشركة أن الدافع وراء ارتكابها الجريمة هو غضبها من سياسات يوتيوب التي تحد من جمهور قناتها. 

ويمكن تلخيص الأنباء المؤكدة عن الحادث في إطلاق امرأة النار داخل المقر الرئيسي لشركة يوتيوب في سان برونو، وهو ما نتج عنه نقل 4 ضحايا للمستشفيات المجاورة، رجل في حالة حرجة وسيدتين إحداهما في حالة جيدة والأخرى حالتها حرجة بالإضافة إلى وفاة المرأة المشتبه بها بعد أن أطلقت النار على نفسها.