الرئيسية > الشبكات الاجتماعية > فيسبوك تعين السفير روبرت كيميت مديرا مستقلا في مجلس إدارة الشركة

فيسبوك تعين السفير روبرت كيميت مديرا مستقلا في مجلس إدارة الشركة

فيسبوك تعين السفير روبرت كيميت مديرا مستقلا في مجلس إدارة الشركة

أعلنت شركة فيسبوك اليوم رسميا عن تعيين روبرت كيميت كمدير مستقل في مجلس إدارة الشركة، وقالت فيسبوك أن روبرت كيميت لديه العديد من الخبرات التي من شأنها المساعدة في تحسين أداء الشركة، حيث شغل سابقا منصب نائب وزير الخزانة في الولايات المتحدة، كما كان سفيرا للولايات المتحدة في ألمانيا، كما أعلنت الشركة ألمريكية عن عدم رغبة جيفري دي زينتس في إعادة الانتخاب عضوا في مجلس إدارة Facebook، لكنه سيستمر في العمل حتى الاجتماع السنوي لحملة الأسهم لعام 2020. 

وقال مارك زوكربيرج المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة Facebook أن منصب المدير المستقل هو دور هام بالنسبة للشركة، وأن فيسبوك بحثت عن قائد يمكنه تقديم خبرة رقابية وحوكمة مهمة، وهو ما وجدته في روبرت كيميت سيوفره لمجلس الإدارة وللشركة، وأنها تتطلع للعمل معه لمواصلة تحسين منصتها الاجتماعية لتقريب العالم مع بعضهم البعض. 

روبرت كيميت

وقال روبرت كيميت أنه متحمس لتولي هذا الدور القيادي في مجلس إدارة فيسبوك، حيث تواصل الشركة تحسين الطرق التي يمكن أن تجمع بين التكنولوجيا والابتكار، وأن الأزمة الحالية التي يعيشها العالم تؤكد على أهمية التواصل، وأضاف أنه يتطلع للعمل مع مارك زوكربيرج وشيريل ساندبرج وباقي الأعضاء في مجلس إدارة فيسبوك لتحقيق مهمة الشركة.

وشغل السفير كيميت مجموعة متنوعة من المناصب العليا في مجال الأعمال التجارية والمالية والسياسات العامة، حيث عمل كيميت كنائب وزير الخزانة الأمريكية خلال الفترة بين 2005 و2009، وهي الفترة التي شارك خلالها في تطوير السياسات المالية ولعب دورا قياديا في لجنة الاستثمار الأجنبي في الولايات المتحدة، كما عمل أيضا سفيرا للولايات المتحدة في ألمانيا خلال الفترة بين 1989 و1991 ومستشارا لوزارة الخزانة في الفترة بين 1985 و1987، وتضمنت المناصب التي شغلها أيضا وكيل وزارة الخارجية للشؤون السياسية والسكرتير التنفيذي لمجلس الأمن القومي ومستشار عام بالبيت الأبيض. 

وتشمل مهام المدير المستقل إرشاد الشركة لتحقيق أهدافها، بالإضافة إلى تحسين مصداقية الشركات ومعايير الحكومة، بالإضافة إلى لعب دورا كبيرا في إدارة المخاطر، كما يلعب المدير المستقل دورا نشطا في اللجان المختلفة في الشركة لضمان الحوكمة الرشيدة.

لا يفوتك أيضا: