الرئيسية > الهواتف الذكية > جوجل تطور معالج خاص للإصدارات المقبلة من هواتف بكسل وأجهزة كروم بوك

جوجل تطور معالج خاص للإصدارات المقبلة من هواتف بكسل وأجهزة كروم بوك

جوجل تطور معالج خاص للإصدارات المقبلة من هواتف بكسل وأجهزة كروم بوك

تعمل شركة جوجل Google الأمريكية الآن على تطوير معالجها الخاص للإصدارات المقبلة من هواتف بكسل الذكية، وذلك وفقا لما ذكر موقع Axios نقلا عن مصادر مطلعة، بالإضافة لتطوير معالج خاص لأجهزة كروم بوك Chromebook، على أن تزود جوجل أجهزتها القادمة سواء هواتف بكسل أو أجهزة كروم بوك بالمعالج الجديد خلال العام المقبل 2021، وهي الخطوة التي من شأنها تحسين قدرات جوجل في التنافس مع آبل التي تصمم معالجات أجهزتها، لكنها ربما تمثل ضربة لشركة كوالكوم التي تعتمد معظم الشركات المُصنعة لهواتف أندرويد على معالجاتها.

يحمل معالج جوجل الذي تطوره للاعتماد عليه في هواتف بكسل مستقبلا الاسم الرمزي Whitechapel

يحمل معالج جوجل الذي تطوره للاعتماد عليه في هواتف بكسل مستقبلا الاسم الرمزي Whitechapel

ويحمل معالج جوجل الذي تطوره للاعتماد عليه في هواتف بكسل مستقبلا الاسم الرمزي Whitechapel، وهو المعالج الذي تطوره بالتعاون مع شركة سامسونج بتقنية تصنيع 5 نانومتر، وفقا لمصادر مطلعة على جهود Google بشأن تطوير المعالج الجديد، وتتعاون سامسونج مع شركة آبل أيضا في تصنيع معالجات آيفون، بالإضافة لتصنيع معالجات Exynos الخاصة بها، وتلقت جوجل مؤخرا الإصدار الأول من المعالج، لكنه من غير المتوقع أن تعتمد عليه في هواتف بكسل الصادرة هذا العام، حيث ستكون جاهزة للاستخدام عند إطلاق هواتف Pixel العام المقبل 2021، على أن تستخدم الإصدارات اللاحقة من المعالج في أجهزة Chromebook.

وبالإضافة إلى اعتماد جوجل على تقنيات ARM في تطوير معالجها الخاص، سيتضمن Whitechapel تقنية مدمجة لتحسين قدرات المعالج في تطوير تقنيات الذكاء الصناعي، بالإضافة إلى مميزات تضمن أفضل أداء ممكن عند استخدام مساعد جوجل الصوتي Google Assistant.

وتتضمن هواتف Pixel الذكية الحالية بالفعل بعد الرقاقات الإلكترونية من تصميمها، منها رقاقة مخصصة لمهام التعلم اللآلي ومعالجة الصور، بالإضافة إلى رقاقة خاصة للأمان والحفاظ على بيانات المستخدمين، وكانت جوجل قد وظفت عددا من خبراء تصميم المعالجات والرقاقات الإلكترونية من المنافسين مثل آبل وإنتل. 

لا يفوتك أيضا: