الرئيسية > حكومات > الحكومة الأمريكية تتهم الصين بالقرصنة لسرقة أبحاث مصل فيروس كورونا

الحكومة الأمريكية تتهم الصين بالقرصنة لسرقة أبحاث مصل فيروس كورونا

الحكومة الأمريكية تتهم الصين بالقرصنة لسرقة أبحاث مصل فيروس كورونا

اتهم مكتب التحقيقات الفيدرالي FBI ووكالة الأمن السيبراني التابعة لهيئة الأمن الداخلي الأمريكية CISA رسميا الصين بمحاولة سرقة أبحاث مصل فيروس كورونا المستجد، وذلك من خلال تمويل وإدارة خلايا قرصنة مخصصة لسرقة الأبحاث العلمية المتعلقة بتطوير مصل فيروس كورونا المستجد من الولايات المتحدة وحلفائها. 

وكان موقع وكالة الأمن السيبراني CISA قد أصدر تحذيرا عبر موقعه الرسمي في وقت سابق من هذا الأسبوع، وهو التحذير الموجه إلى المنظمات التي تعمل في مجال أبحاث اللقاحات،  حيث قامت العديد من الدول بإعادة توجيه جهود الاستخبارات نحو تعامل الدول الأخرى على COVID-19 والأبحاث المتعلقة به.

وحسب موقع The Verge، فإن مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي FBI يحقق في استهداف المنظمات الأمريكية التي تجري أبحاثا تتعلق بوباء كوفيد-19 أو فيروس كورونا المستجد من قبل جهات منتسبة إلى الصين عبر الإنترنت، والتي لاحظت أنهم يحاولون التعرف على بيانات الملكية الفكرية وبيانات الصحة العامة ذات الصلة باللقاحات والعلاجات والاختبارات المتعلقة بـ COVID-19، بالإضافة إلى التعرف على بيانات عن الموظفين المرتبطين بالبحوث المتعلقة بمصل أو لقاح كوفيد-19، وهو ما يقول FBI أن سرقتها تعرض خيارات علاج آمنة وفعالة للخطر. 

وطلبت كل من CISA ومكتب التحقيقات الفيدرالي FBI من المؤسسات التي تعمل على تطوير الأبحاث المتعلقة بمصل كوفيد-19 ضرورة تصحيح جميع أنظمة الثغرات الأمنية، بالإضافة إلى فحص جميع تطبيقات الويب الخاصة بها لاكتشاف الوصول غير المصرح به، إلى جانب تحسين الأمان من خلال وسائل الحماية مثل المصادقة متعددة الخطوات وتحديد وتعليق الوصول من خلال أي حساب مشبوه. 

وكانت كل من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة قد أصدرت في وقت سابق من هذا الشهر تحذيرا مشتركا حول استهداف منظمات الرعاية الصحية وشركات الأبحاث الطبية والصيدلانية، لكن التحذير لم يسم دولا محددة، لكنه ألمح إلى أن تهديدات القرصنة تأتي من جهات سيئة معروفة. 

وتتهم الولايات المتحدة الصين الآن أيضا بنشر معلومات مضللة حول وباء فيروس كورونا المستجد، والتي تتضمن التقليل من عدد حالات الوفاة التي تسبب بها تفشي الوباء وتحسين موقفها بشأن مسؤوليتها عن تفشي الوباء في البداية. 


وهذه نصائح منظمة الصحة العالمية للوقاية من مرض فيروس كورونا المستجد كوفيد19 :

– نظف يديك جيدا بانتظام بفركهما مطهر كحولي لليدين أو بغسلهما بالماء والصابون.

– احتفظ بمسافة لا تقل عن متر واحد (3 أقدام) بينك وبين أي شخص يسعل أو يعطس.

– تجنب لمس عينيك وأنفك وفمك.

– إلزم المنزل إذا شعرت بالمرض. إذا كنت مصاباً بالحمى والسعال وصعوبة التنفس، التمس الرعاية الطبية واتصل بمقدم الرعاية قبل التوجه إليه. واتّبع توجيهات السلطات الصحية المحلية.

– اطلع باستمرار على آخر تطورات مرض كوفيد-19. واتّبع المشورة التي يسديها مقدم الرعاية الصحية.

– تأكد من اتّباعك أنت والمحيطين بك لممارسات النظافة التنفسية الجيدة. ويعني ذلك أن تغطي فمك وأنفك بكوعك المثني أو بمنديل ورقي عند السعال أو العطس، ثم التخلص من المنديل المستعمل على الفور.

– اطّلع باستمرار على آخر المعلومات عن بؤر تفشي عدوى كوفيد-19 (المدن أو المناطق المحلية التي ينتشر فيها مرض كوفيد-19 على نطاق واسع). وتجنب السفر إلى هذه الأماكن قدر الإمكان، خصوصا إذا كنت مسنّاً أو مصابًا بداء السكري أو بأحد أمراض القلب أو الرئة.