الرئيسية > الشبكات الاجتماعية > كوكاكولا تنضم لكل من يونيليفر وفيرايزون في إيقاف الإعلان على فيسبوك

كوكاكولا تنضم لكل من يونيليفر وفيرايزون في إيقاف الإعلان على فيسبوك

كوكاكولا تنضم لكل من يونيليفر وفيرايزون في إيقاف الإعلان على فيسبوك

أعلنت شركة كوكاكولا رسميا عن إيقاف جميع الإعلانات الرقمية على فيسبوك وانستجرام ومنصات التواصل الاجتماعي الأخرى عالميا لمدة 30 يوما، على أن تبدأ في إيقاف إعلاناتها بداية من شهر يوليو 2020، وهي الخطوة التي تأتي ضمن حملة مقاطعة واسعة للإعلان عبر فيسبوك وانستجرام. 

ونظمت رابطة مكافحة التشهير ومنظمة NAACP للدفاع عن حقوق الأمريكيين من أصول إفريقية ومنظمات أخرى حملة لمقاطعة الإعلان على فيسبوك وانستجرام، وهي الحملة التي تحمل اسم “أوقفوا الكراهية للربح” Stop Hate For Profit، وذلك اعتراضا على سياسات الإشراف على المحتوى لدى فيسبوك، والتي لا تتخذ موقفا صارما تجاه المحتوى الذي ينشر الكراهية أو يحض على العنف، وذلك بعد التظاهرات الكبيرة في الولايات المتحدة اعتراضا على مقتل الأمريكي من أصل إفريقي جورج فلويد على يد شرطي بولاية فلوريدا. 

أعلنت شركة كوكاكولا رسميا عن إيقاف جميع الإعلانات الرقمية على فيسبوك وانستجرام

ويأتي قرار شركة كوكاكولا  Coca-Cola العالمية كجزء من حملة “أوقفوا الكراهية للربح” Stop Hate For Profit، وتشمل إلى جانب تعليق الإعلان على فيس بوك وانستجرام كل من تويتر ويوتيوب وغيرها، وقالت كوكاكولا أنها ستفسيد من فترة إيقاف الإعلانات في إعادة تقييم معايير وسياسات الإعلان، بالإضافة إلى ما تتوقعه من شركات التواصل الاجتماعي حول التخلص من المحتوى الذي يحرض على الكراهية والعنف والمحتوى غير اللائق، إلى جانب الضغط على هذه الشركات للمزيد من المساءلة والشفافية. 

شركة يونيليفر أعلنت أيضا إيقاف الإعلان عبر فيسبوك وانستجرام حتى نهاية 2020

وكانت شركة يونيليفر العملاقة للسلع الاستهلاكية قد أعلنت أيضا في وقت سابق من هذا الأسبوع إيقاف الإعلان على كل من فيسبوك وانستجرام وتويتر حتى نهاية العام 2020، وذلك وفقا لصحيفة وول ستريت جورنال، وتنفق شركة Unilever الإنجليزية أكثر من مليار دولار سنويا للترويج لمنتجاتها من خلال القنوات الإعلانية المختلفة، وقالت يونيليفر أنها ستحافظ على استثماراتها الإعلانية المخطط لها من خلال تحويل إنفاقها إلى وسائل الإعلام الأخرى.

سحبت Verizon أيضا إعلاناتها من فيسبوك وانستجرام

كما أعلنت شركة Verizon الأمريكية أيضا في وقت سابق من هذا الأسبوع سحب إعلاناتها من كل من فيسبوك وانستجرام، وهي واحدة من أكبر شركات الاتصالات في الولايات المتحدة، وقال المسؤول الإعلامي في الشركة: “لدينا سياسات صارمة للمحتوى في المنصة التي نعلن من خلالها، الشركة لا تتسامح مطلقا مع أي اختراق لهذه القواعد”، وأضاف أن إيقاف الإعلانات مؤقتا على فيسبوك حتى تتوصل الشركة لحل مقبول بخصوص التعامل مع المحتوى المسيئ أو الذي يحض على الكراهية ويحرض على العنف، وذلك على غرار ما فعلته الشركة مع الشركاء الآخرين مثل يوتيوب. 

بروكتر أند جامبل تهدد أيضا بإيقاف الإعلان على فيسبوك

وكان مارك بريتشارد المسئول عن العلامات التجارية في شركة بروكتر أند جامبل الأمريكية  تعد أكبر شركة لصناعة المواد الاستهلاكية في العالم قد هدد أيضا بإيقاف الإعلان على فيسبوك، وقال المسئول في الشركة التي تعتبر من الأكثر إنفاقا على الإعلانات في العالم أن على فيسبوك اتخاذ إجراءات مناسبة لمعالجة خطاب الكراهية المتزايد. 

وقال متحدث باسم شركة فيسبوك Facebook لوسائل الإعلام أن الشركة تستثمر مليارات الدولارات كل عام للحفاظ على مجتمع آمن، كما تعمل باستمرار مع خبراء خارجيين لمراجعة سياساتها وتحديثها، وأنها ستستمر في العمل مع مجموعات الحقوق المدنية.

وأعلنت فيسبوك مؤخرا عن عدد من التحديثات لمكافحة انتشار المحتوى المضلل عبر فيسبوك وانستجرام، أحدثها تمييز الأخبار والمشاركات المضللة من الشخصية العامة دون حذفها حتى يكون رأي هذه الشركات واضحا للجميع، بالإضافة إلى خيار للتعرف على وقت نشر الخبر أو القصة الإخبارية للمرة الأولى لتفادي التضليل، كما كشفت الشركة مؤخرا أيضا عن عدد من الأدوات لمساعدة الناخبين في التصويت في انتخابات الرئاسة الأمريكية 2020. 

لا يفوتك أيضا: