الرئيسية > منوعات > شركة Loon التابعة لشركة الفابت توفر الإنترنت عبر شبكة مناطيد في كينيا

شركة Loon التابعة لشركة الفابت توفر الإنترنت عبر شبكة مناطيد في كينيا

شركة Loon التابعة لشركة الفابت توفر الإنترنت عبر شبكة مناطيد في كينيا

أعلنت شركة Loon إحدى الشركات الفرعية لشركة الفابت Alphabet (الشركة الأم لجوجل) هذا الأسبوع رسميا أخيرا عن إطلاق خدمتها التجارية، وذلك بعد سنوات طويلة من التطوير، حيث بدأت شركة Loon في توفير خدمات الإنترنت لمشتركي مزود خدمات الإتصالات Telkom Kenya في كينيا، وذلك اعتمادا على أسطول من المناطيد أو البالونات.

وقالت الشركة التي بدأت كمشروع من مشروعات مختبر جوجل X قبل عدة سنوات، أن خدمتها توفر الإنترنت عبر شبكات الجيل الرابع الآن للمشتركين في كينيا، وذلك عبر تغطية مساحة تبلغ حوالي 50 الف كيلو متر مربع في المناطق الغربية والوسطى من البلاد، بما في ذلك العاصمة نيروبي، وذلك اعتمادا على شبكة من  من حوالي 35 بالون أو منطاد. 

وسبق لشركة Loon توفير الإنترنت عبر خدمتها في أعقاب الكوارث، حيث لا تتوفر خدمة إنترنت بالطرق التقليدية، وذلك في بورتوريكو في عام 2017 بعد إعصار ماريا، وفي بيرو بعد سلسلة من الزلزال في عام 219، لكن توفير خدمات الإنترنت في كينيا تعتبر خطوة كبيرة بالنسبة للشركة كونها المرة الأولى التي تقدم فيها خدماتها تجاريا. 

تعتمد شركة Loon على شبكة من المناطيد أو البالونات توجهها اعتمادا على قوة واتجاه الرياح

تعتمد شركة Loon على شبكة من المناطيد أو البالونات توجهها اعتمادا على قوة واتجاه الرياح

واختبرت Loon مشروعها لتوصيل الإنترنت من خلال البالونات أو المناطيد خلال الأشهر الماضية، وتقول الشركة أنها لديها الآن 35 الف مشترك نشط، وأنها حققت سرعة اتصال تبلغ 18.9 ميجابت/الثانية خلال يونيو الماضي 2020، مع وقت استجابة يبلغ 19 مللي ثانية، كما أكدت أنها اختبرت مجموعة مختلفة من الخدمات تشمل البريد الإلكتروني وواتساب وتصفح الإنترنت ومشاهدة يوتيوب ومكالمات الصوت والفيديو للتأكد من عمل الخدمة دون أي مشاكل. 

وتعتمد شركة Loon على شبكة من المناطيد أو البالونات توجهها اعتمادا على قوة واتجاه الرياح، بحيث تستقر على ارتفاع حوالي 20 كيلومتر أعلى سطح البحر في طبقة الستراتوسفير، وهي شبكة المناطيد المتصلة بشبكة الإنترنت والمتصلة مع بعضها البعض لاسلكيا، وذلك بهدف توصيل الإنترنت في المناطق النائية، أو المناطق التي توجد عوائق تمنع من توصيل الإنترنت إليها بالطرق العادية، وهي العوائق التي تشمل ظروف طبيعة الأرض من وجود جبال أو غابات وما إلى ذلك أو عوائق تتعلق بالتكلفة. 

لا يفوتك أيضا: