الرئيسية > الشبكات الاجتماعية > دونالد ترامب يفقد حصانته على تويتر مع تولي الرئيس جو بايدن منصبه

دونالد ترامب يفقد حصانته على تويتر مع تولي الرئيس جو بايدن منصبه

دونالد ترامب يفقد حصانته على تويتر

أكدت تويتر أن الرئيس دونالد ترامب سيفقد الحصانة أو المميزات الخاصة التي يتمتع بها حسابه الشخصي على المنصة، حيث توجد قواعد مختلفة من تويتر للتعامل مع القادة والسياسيين والشخصيات العامة، وقالت تويتر أن حساب دونالد ترامب realDonaldTrump سيخضع لنفس القواعد التي يخضع لها أي مستخدم آخر، وذلك مع تولي الرئيس المنتخب جو بايدن منصبه في 20 يناير المقبل 2021، بما في ذلك الحظر في حالة التحريض على العنف أو نشر معلومات مضللة عن التصويت أو وباء فيروس كورونا المستجد.

وتطبق تويتر Twitter سياسات خاصة على قادة العالم والشخصيات العامة مقارنة مع باقي المستخدمين، حيث لا تحذف المحتوى المخالف لقواعدها إذا كانت هناك قيمة واضحة للمصلحة العامة لوجود التغريدة، وهي السياسة التي بدأتها في عام 2019 رسميا بعد فرضها لفترة طويلة دون الكشف عن ذلك، حيث ترى تويتر أن بعض الآراء من القادة والشخصيات العامة يجب أن تظل معروفة للبعض، حتى يكون موقفهم واضحا. 

تطبق تويتر Twitter سياسات خاصة على قادة العالم والشخصيات العامة مثل دونالد ترامب

تطبق تويتر Twitter سياسات خاصة على قادة العالم والشخصيات العامة مثل دونالد ترامب

وقال متحدث باسم شركة تويتر لموقع TheVerge أن  نهج Twitter تجاه قادة العالم والمرشحين والمسؤولين الحكوميين يعتمد على مبدأ أن الناس يجب أن يكونوا قادرين على اختيار رؤية ما يقوله قادتهم في سياق واضح، وهو ما يعني أن الشركة يمكنها تطبيق تحذيرات وإضافة تنويهات أسفل التغريدات مع قصر المشاركة على تغريدات معينة، وهو السياسة المطبقة على قادة العالم الحاليين والمرشحين للمناصب، وليس على المواطنين العاديين الذين لا يشغلون أي مناصب.

ولن تتأثر الحسابات الرسمية الخاصة برئيس الولايات المتحدة [email protected] وزوجته [email protected] وحساب البيت الأبيض [email protected]، وهي الحسابات التي ستنتقل رسميا من دونالد ترامب وزوجته وإدراته إلى الرئيس الجديد المنتخب جو بايدن وزوجته جيل بايدن والإدارة الجديدة الخاصة به، حيث ستتعرض هذه الحسابات إلى السياسة التي تطبقها تويتر على حسابات المسؤولين. 

وكانت تويتر قد قيدت مؤخرا مجموعة كبيرة من التغريدات نشرها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عبر حسابه الرسمي الذي يزيد عدد متابعيه عن 88.8 مليون مستخدم، كما صنفت التغريدة بكونها مضللة أو قد تحتوى على معلومات مضللة حول الانتخابات أو نشاط مدني آخر، وأضافت تويتر تنويها للتحقق من صحة المعلومات الواردة في التغريدة.

وأوقفت تويتر أيضا حساب ستيف بانون المستشار السابق للرئيس الأمريكي الحالي دونالد ترامب، وذلك بعد التحريض على العنف تجاه الدكتور أنتوني فاوتشي الذي يقود إجراءات مكافحة تفشي وباء كوفيد-19 في الولايات المتحدة وكريستوفر وراي رئيس مكتب التحقيقات الفيدرالي، حيث طالب ستيف بانون بقطع رأس كليهما في مقطع فيديو نشره عبر حساباته على فيسبوك وتويتر ويوتيوب.

لا يفوتك أيضا: