الرئيسية > الهواتف الذكية > سامسونج Samsung تخطط لبناء مصنع في تكساس لتصنيع معالجات بتقنية 3 نانومتر

سامسونج Samsung تخطط لبناء مصنع في تكساس لتصنيع معالجات بتقنية 3 نانومتر

سامسونج Samsung تخطط لبناء مصنع في تكساس

تدرس شركة سامسونج Samsung بناء مصنع جديد متطور لصناعة الرقاقات الإلكترونية في الولايات المتحدة، وهو المصنع الذي سيق في مدينة أوستن بولاية تكساس الأمريكية وفقا لبلومبرج، وتخطط الشركة الكورية الجنوبية لاستثمار أكثر من 10 مليارات دولار لبناء المصنع الجديد في الولايات المتحدة، والذي سيحظى بقدرات تصنيعية متطورة مثل إمكانية تصنيع المعالجات بتقنية 3 نانومتر. 

ويشير تقرير بلومبرج أن مصنع سامسونج الجديد في الولايات المتحدة سيكون من أكبر مصانع الشركة العالمية، كما سيكون ثالث مصنع للشركة يعتمد على تقنية الطباعة الفائقة باستخدام الأشعة فوق البنفسجية في إنتاج الرقاقات الإلكترونية، ومن المقرر أن يبدأ بناء مصنع سامسونج الجديد في الولايات المتحدة خلال العام الحالي 2021، على أن يبدأ في التصنيع في الشهور الأولى من عام 2023. 

تعتبر شركة سامسونج رائدة في تصنيع رقاقات الذاكرة

ويتيح وجود مصنع سامسونج قادر على التصنيع المتقدم للرقائق الإلكترونية في الولايات المتحدة للشركة الكورية الجنوبية الحصول على فرص أكبر لعقود جديدة من الشركات الأمريكية، وذلك في ظل التوترات التجارية المستمرة بين الولايات المتحدة والصين، كما أن هذه الخطوة من شأنها تعزيز المنافسة بين Samsung وشركة TSMC الرائدة التي تصنع معالجات ورقاقات شركة Apple الإلكترونية، بما في ذلك معالجات ابل بتقنية 5 نانومتر التي تعتمد عليها في هواتف ايفون 12 وأجهزة ماك بوك الجديدة بمعالج M1، حيث تستثمر شركة TSMC التايوانية أيضا حوالي 12 مليار دولار في ولاية أريزونا بهدف إنشاء مصنع للإلكترونيات من المتوقع أن يبدأ التصنيع في عام 2024، وعلقت سامسونج على تقرير بلومبرج بأنها لم تتخد قرارا بعد بشأن خططها لإنشاء مصنع في الولايات المتحدة.

قد يهمك أيضا: شركة Samsung Display تبدأ تصنيع شاشات OLED بتردد 90 هرتز للكمبيوتر

وكانت رويترز قد قالت في تقرير سابقا أن شركة سامسونج Samsung تخطط لاستثمار ما يصل إلى 116 مليار دولار على مدى العقد المقبل في أعمال تصنيع الرقاقات الإلكترونية بعيدا عن رقاقات الذاكرة، وتأمل سامسونج وفقا لنيكاي أن تبدأ في تصنيع معالجات بتقنية 3 نانومتر خلال عام 2022، وفيما تسيطر سامسونج Samsung على سوق صناعة رقاقات الذاكرة، إلا أن بلومبرج تقول أن سوق تصنيع المعالجات سواء للهواتف الذكية أو معالجات الكمبيوتر أكثر ربحية.

وفيما لاتزال خطط سامسونج Samsung لبناء مصنع لإنتاج الرقائق الإلكترونية في الولايات المتحدة في مراحلها الأولية، لكن الشركة الكورية الجنوبية اتخذت بعض الخطوات الهامة، حيث اشترت قطعة أرض كبيرة مساحتها 440 ألف متر مربع في مدينة أوستن وفقا لما ذكرته نيكاي في ديسمبر الماضي 2020، ، كما بدأ مسؤولو المدينة في مراجعة طلب الشركة بإعادة تقسيم الأرض للاستخدام الصناعي، وقد يعتمد إتمام الصفقة على التفاوض بين سامسونج والمسؤولون بشأن المزايا الضريبية وغيرها من الإجراءات، على الرغم من أن بلومبرج ذكرت أنها قد تمضي قدما بدونها.

لا يفوتك: هل تعرف المعنى الحقيقي لاسم “سامسونج”؟

وتشير بلومبرج إلى أن سامسونج ترغب في الاستفادة من الاتجاه المتزايد لشركات مثل Microsoft و Amazon و Google لتصميم معالجاتها الخاصة، مع  الاستعانة بمصادر خارجية للتصنيع لشركات مثل Samsung وTSMC، وتنتج Samsung أيضا معالجات علامة Exynos (مثل Exynos 2100 الذي اعتمدت عليه في هاتفها Galaxy S21 Ultra) الخاصة بها للهواتف الذكية بالإضافة إلى التصنيع للغير أيضا. 

لا يفوتك أيضا: