الرئيسية > آبل > مؤسس تليجرام يهاجم شركة آبل بسبب الصين وينتقد هواتف ايفون

مؤسس تليجرام يهاجم شركة آبل بسبب الصين وينتقد هواتف ايفون

مؤسس تليجرام يهاجم شركة آبل بسبب الصين

هاجم بافل دوروف مؤسس تليجرام والرئيس التنفيذي للشركة – تطبيق التواصل الشهير المنافس الأبرز لواتساب – شركة آبل، وذلك في مشاركة نشرها عبر قناته الرسمية في Telegram المشترك بها أكثر من 500 الف مستخدم، وذلك بعد نشر صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية تقريرا عن تورط شركة Apple في الرقابة الواسعة التي تفرضها الصين على المواطنيين. 

وقال بافل دوروف مؤسس تليجرام تعليقا على تقرير نيويورك تايمز حول انصياع شركة آبل للحكومة الصينية أنه أمرا حزينا لكنه غير مفاجيء، حيث تختار شركات التقنية العملاقة “مثل آبل” الأرباح على حساب الحريات. 

لكن الملياردير الروسي بافل دوروف الذي تزيد ثروته عن 17 مليار دولار لم يكتفي بذلك، حيث قال أن آبل Apple لديها كفاء عالية في تنفيذ نموذج أعمالها، والذي يعتمد على بيع أجهزة بمواصفات متأخرة بأسعار مكلفة للعملاء المسجونين في أنظمتها. 

بافل دوروف: امتلاك آيفون يجعلك عبدا رقميا لشركة آبل

مؤسس تليجرام : امتلاك آيفون يجعلك عبدا رقميا لشركة آبل

وتحدث مؤسس تليجرام عن تجربته مع هواتف آيفون قائلا أنه في كل مرة يضطر لاستخدام هاتف iPhone لاختبار تطبيق الشركة لأجهزة iOS يشعر وكإنه عاد إلى العصور الوسطى، مضيفا أن شاشة آيفون (مثل ايفون 12 برو) بتردد 60 هرتز لا يمكنها أن تنافس الشاشات بتردد 120 هرتز في الهواتف الذكية الرائدة بنظام أندرويد، والتي توفر رسوما تفاعلية أكثر سلاسة. 

واستمر مؤسس تليجرام في الهجوم على آبل قائلا أن إطلاق أجهزة عفا عليها الزمن حسب وصفه ليس الأسوأ بالنسبة لشركة Apple، لكن المشكلة أن امتلاك آيفون يجعلك عبدا رقميا لشركة آبل، حيث يمكن للمستخدم استخدام التطبيقات التي تسمح بها آبل فقط عبر متجر التطبيقات الخاص بها App Store، كما يمكنه فقط استخدام خدمة iCloud من آبل لحفظ نسخة من بياناته. 

مؤسس Telegram انتقد سابقا ايفون 12 برو

وأشار بافل دوروف إلى مشاركة سابقة له نشرها في نوفمبر الماضي 2020 عن تجربته مع ايفون 12 برو أنه متأخر بشكل لا يصدق ويبدو كنسخة كبيرة الحجم من ايفون 5 الذي أطلقته الشركة في عام 2012، ولكن مع مجموعة قبيحة من الكاميرات التي تبرز على ثلاثة ارتفاعات مختلفة، مع وجود “نوتش” قبيح وحواف عريضة، وهو ما يجعل نسبة حجم الشاشة إلى حجم الهاتف منخفضة ويمنح شعورا بأن الجهاز قديم، وأضاف أنه بعد 9 سنوات من وفاة ستيف جوبز ، لا تزال الشركة تعيش على التكنولوجيا والسمعة التي بناها دون أي ابتكار ذي مغزى.

واختتم دوروف انتقاداته آبل قائلا: “لا عجب أن النهج الشمولي لشركة Apple يحظى بتقدير كبير من قبل الحزب الشيوعي الصيني، والذي – بفضل Apple – يتمتع الآن بالسيطرة الكاملة على تطبيقات وبيانات جميع مواطنيها الذين يعتمدون على أجهزة iPhone”. 

لا يفوتك أيضا: