الرئيسية > آبل > موظفو آبل يطلقون حملة AppleToo لمكافحة الظلم والتمييز داخل الشركة

موظفو آبل يطلقون حملة AppleToo لمكافحة الظلم والتمييز داخل الشركة

حملة AppleToo

أطلق عدد من موظفي شركة آبل Apple اليوم موقعا جديدا يحمل اسم AppleToo على غرار MeToo التي انطلقت في عام 2017 وتحولت لحركة للتشجيع على إدانة التحرش الجنسي، ويحاول موظفو آبل إنشاء جهة منظمة تحت شعار AppleToo وذلك بهدف جمع القصص من العاملين في الشركة الذين تعرضوا للتحرش أو التمييز. 

ويقول موقع الحملة AppleToo أن شركة آبل أفلتت لفترة طويلة من التدقيق العام أو التعرض للتدقيق من العامة، وأن ثقافة السرية تجعل العديد من العاملين في Apple من السود والسكان الأصليين وغيرهم من المجموعات العرقية والجندرية يواجهون حصنا مبهما ومخيفا، كما أن الضغط من أجل المساءلة والتعويض عن المظالم المستمرة التي يشهدها ويختبرها الموظفين في بيئة العمل يعني أنهم يواجهون نمطا من العزلة والانحطاط والتلاعب. 

ويأتي إطلاق حملة AppleToo من قبل بعض موظفي آبل بعد استنفاذ جميع السبل الداخلية حسب موقع الحملة، حيث يقول الموقع أن الموظفين تحدثوا مع القيادات، كما قدموا شكاوي إلى فريق الموار البشرية، لكن لم يتغير أي شيء. 

كما يشير موقع حملة AppleToo إلى أن مجموعة من العاملين في Apple اجتمعوا معا لتنظيم وحماية الموظفين، وأنهم يطلبون من الزملاء العاملين في Apple الذين يرغبون في رؤية تغيير حقيقي في الشركة مشاركة قصصهم، حيث يؤدي تجميع ونشر القصص إلى المساعدة في كشف الأنماط المستمرة للعنصرية والتمييز على أساس الجنس والظلم والتمييز والترهيب والقمع والإكراه والإساءة والعقاب غير العادل. 

ويوفر موقع الحملة أيضا وسيلة للموظفين في آبل الذين تعرضوا للتمييز أو الظلم لمشاركة قصصهم، مع وجود حساب خاص للحملة على تويتر أيضا، وقال المنظمون أنهم يعملون معا لصياغة بيان يعكس التغييرات التي يجب أن تجريها آبل. 

وكان ما يقرب من 1000 موظف قد طالبوا شركة آبل Apple في رسالة داخلية في مايو الماضي 2021 الرئيس التنفيذي للشركة تيم كوك بإصدار بيان لدعم الشعب الفلسطيني، وذلك في أثناء حملة القصف الإسرائيلية الدامية على غزة، والتي أسفرت عن مقتل ما يقرب من 227 شخصًا ، من بينهم 63 طفلاً على الأقل، على أثر تجدد الصراع بعد محاولة الاحتلال الاسرائيلي تهجير الفلسطينيين من منازلهم في حي الشيخ جراح في القدس والاعتداءات على المسجد الأقصى.

ويرى بعض الخبراء مثل كيسي نيوتن الصحفي المشهور بتغطية المشاكل الداخلية وتحركات الموظفين داخل شركات التكنولوجيا أن ثقافة العمل الداخلية تتغير بسرعة كبيرة، حيث نشر موقع The Verge في وقت سابق من شهر مايو الماضي 2021 أيضا رسالة داخلية لموظفي آبل، والتي كانت تدعو إلى إجراء تحقيق في تعيين أنطونيو غارسيا مارتينيز الموظف السابق في فيسبوك ومؤلف الكتاب المثير للجدل Chaos Monkeys، وهو ما نتج عنه إقالة هذا الموظف بعد أيام من تعيينه.