الرئيسية > آبل > شركة آبل Apple تعلن تأجيل إطلاق مميزات سلامة الأطفال

شركة آبل Apple تعلن تأجيل إطلاق مميزات سلامة الأطفال

تخطط شركة آبل Apple لإطلاق خوذة واقع مختلط VR/AR بحلول منتصف العام المقبل 2022

أعلنت شركة آبل Apple رسميا عن تأجيل مميزات سلامة الأطفال التي كشفت عنها في وقت سابق من شهر أغسطس الماضي 2021، والتي تتضمن ميزة لفحص صور المستخدمين سواء آيفون أو آيباد بحثا عن صور ومقاطع فيديو تتضمن اعتداء جنسي على الأطفال، وذلك بعد أن واجهت الشركة الأمريكية انتقادات واسعة وأثارت جدلا كبيرا بشأن تأثير هذه الميزة على خصوصية المستخدمين.

وقالت شركة آبل Apple في بيان أنها أعلنت الشهر الماضي عن خططها لميزات تهدف إلى المساعدة في حماية الأطفال من المحتالين الذين يستخدمون وسائل التواصل لاستغلالهم، بالإضافة للمساعدة في الحد من انتشار مواد الاعتداء الجنسي على الأطفال، لكنها قالت أنه بعد ردود الفعل من العملاء ومجموعات الدفاع عن حقوق الإنسان والباحثين وغيرهم، فقد قررت تأجيل إطلاق الميزة وتخصيص وقتا إضافيا خلال الأشهر المقبلة لجمع الآاء وإجراء تحسينات قبل إطلاق ميزات سلامة الأطفال التي تقول أنها بالغة الأهمية.

وكانت آبل قد قالت في بيانها السابق لتوضيح مزايا سلامة الأطفال أن هدفها ابتكار تقنية تساعد في حمايتهم بالتعاون مع خبراء سلامة الأطفال، وذلك عبر ثلاثة مجالات وهم مساعدة الآباء في الاطمئنان على استحدام أطفالهم الإنترنت، وذلك من خلال الاعتماد على تقنيات التعلم الآلي لاكتشاف المحتوى الحساس على أجهزة أطفالهم وتحذير الآباء، مع ضمان بقاء الرسائل غير قابلة للقراءة بواسطة Apple، بالإضافة إلى استخدام تطبيقات جديدة للتشفير على أنظمة iOS 15 وiPadOS 15 للمساعدة في الحد من انتشار المواد التي تتضمن اعتداءات جنسية على الأطفال CSAM عبر الإنترنت، مع توفير معلومات هامة لسلطات إنفاذ القانون حول المجرمين الذين يتداولون هذه المواد عبر iCloud، إلى جانب تحديثات على كل من تطبيق البحث والمساعد الصوتي سيري Siri لتوفير معلومات أكثر وعرض طرق للمساعدة عند مواجهة مواقف غير آمنة.

واجهت آبل انتقادات واسعة حول تأثير مميزات سلامة الأطفال على خصوصية المستخدمين

واجهت آبل انتقادات واسعة حول تأثير مميزات سلامة الأطفال على خصوصية المستخدمين

وكانت شركة آبل Apple تخطط لتوفير مميزات سلامة الأطفال في وقت لاحق من العام الحالي 2021، وذلك ضمن مميزات الإصدارات الجديدة من أنظمة التشغيل الخاصة بأجهزتها، بما في ذلك iOS 15 لهواتف آيفون وiPadOS 15 لأجهزة آيباد وmacOS Monterey لأجهزة ماك، وذلك قبل الإعلان اليوم عن قرارها بتأجيل إطلاق المزايا للمزيد من التدقيق والاستماع لآراء المستخدمين والخبراء حول تأثيرها على الخصوصية. 

ورغم محاولة آبل شرح كيفية عمل ميزة مسح الصور المتوفرة على iCloud للحد من انتشار المواد التي تتضمن انتهاكات جنسية ضد الأطفال، حيث قالت الشركة باختصار أنها ستعتمد على تقنيات التعلم الآلي والذكاء الصناعي لمسح الصور المخزنة في iCloud Photos لمستخدمي آيفون وآيباد، ثم مقارنة هذه الصور بقواعد بيانات من منظمات سلامة الأطفال وسلطات إنفاذ القانون، لكن العديد من خبراء الخصوصية وأمن المعلومات انتقدوا الميزة قائلين أنها يمكن استغلالها كنظام للمراقبة على أجهزة المستخدمين، وهو ما ينتهك الثقة التي منحها المستخدمون في شركة Apple  لحماية الخصوصية.

وقالت مؤسسة الحدود الإلكترونية EFF في بيان أصدرته في وقت سابق من شهر أغسطس الماضي 2021 تعليقا على مزايا سلامة الأطفال أنه مهما كانت آبل حسنة النية بشأن المزايا الجديدة، فإن هذه المزايا تكسر الوعود الرئيسية لتشفير تطبيق التراسل نفسه، مما يفتح الباب أمام انتهاكات أوسع.

لا يفوتك أيضا: