الرئيسية > آبل > آبل تحذف تطبيق القرآن Quran Majeed من متجرها في الصين

آبل تحذف تطبيق القرآن Quran Majeed من متجرها في الصين

حملة AppleToo

حذفت شركة آبل Apple الأمريكية تطبيق القرآن الشهير Quran Majeed من متجرها للتطبيقات App Store في الصين، وهو من أشهر وأفضل تطبيقات القرآن في الصين التي تتيح للمسلمين القراءة والاستماع للقرآن الكريم، وذلك امتثالا لطلب من الحكومة الصينية حسب بي بي سي التي ترى الخطوة مفاجئة لاعتراف الحزب الشيوعي الصيني الحاكم بالإسلام كدين رسمي في الصين. 

وقالت الشركة الباكاستانية التي تطور تطبيق القرآن المجيد  Quran Majeed أن التطبيق يستخدمه 25 مليون مستخدم حول العالم، كما يقترب عدد مستخدميه في الصين من 1 مليون مستخدم، وقالت آبل أن إزالة تطبيق القرآن المجيد من متجر تطبيقاتها في الصين يأتي لكونه يتضمن محتوى غير قانوني وللحاجة للمزيد من الموافقات من الحكومة الصينية، وذلك في الوقت الذي يشمل محتوى التطبيق القرآن فقط. 

كما قالت الشركة المطورة للتطبيق أنها تحاول التواصل بإدارة الفضاء الإلكتروني الصينية والسلطات الصينية المختصة لحل المشكلة، ورغم اعتراف الصين بالإسلام كدين رسمي في الدولة، إلا أنها تواجه اتهامات قوية بانتهاكات لحقوق الإنسان وحتى الإبادة الجماعية لمجموعة الإيجور العرقية ذات الأغلبية المسلمة في اقليم شينجيانع، ورفضت شركة آبل Apple التعليق على أن إزالة التطبيق يمثل انتهاكا لحقوق الإنسان، واكتفت فقط بالإحالة إلى سياستها التي تنص أنها مطالبة بالامتثال للقوانين المحلية رغم اختلافها في بعض القضايا المعقدة مع الحكومات في بعض الدول. 

تواجه آبل اتهامات بالنفاق والامتثال الدائم للحكومة الصينية تحقيقا لمصالحها

آبل تحذف تطبيق القرآن Quran Majeed

واتهم بعض السياسيين في الولايات المتحدة سابقا الرئيس التنفيذي لشركة آبل تيم كوك بالنفاق بسبب انتقاد السياسات الأمريكية مقابل الصمت بشأن السياسات في الصين، حيث انتقد كوك في 2017 قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في 2017 بحظر دخول المواطنين من 7 دول مسلمة للولايات المتحدة، وذلك في الوقت الذي يمتثل للحكومة الصينية بشأن الرقابة والصمت بشأن معاملتها للأقليات المسلمة. 

وكانت صحيفة نيويورك تايمز قد ذكرت في وقت سابق من هذا العام 2021 أن شركة آبل تزيل أي تطبيقات من متجرها في الصين إذا اعتبرتها الحكومة الصينية محظورة، كما تحظر أي تطبيقات تتناول موضوعات مثل ميدان تيانانمن والحركة الروحية الصينية فالون جونج والدالاي لاما واستقلال التبت وتايوان.

وقال بنيامين اسماعيل المدير في مشروع Apple Censorship الذي يهدف لرصد الرقابة التي تفرضها آبل على متجرها للتطبيقات حول العالم تعليقا على حذف تطبيق القرآن المجيد من الصين، أن الشركة الأمريكية تحولت حاليا إلى مكتب للرقابة في بكين، وأضاف أن آبل بحاجة لفعل الشيء الصحيح ومواجهة القرارات التي تتخذها الحكومة الصينية.

وحسب Sensor Tower، فقد حققت آبل ايرادات من متجر تطبيقاتها في الصين أكثر منها في الولايات المتحدة خلال 4 سنوات من الخمس السنوات الأخيرة، ومن المعروف أن آبل تصنع هواتف آيفون ومعظم أجهزتها في الصين، كما حقق ايفون 13 مبيعات قياسية في الصين خلال الربع الثالث من العام الحالي 2021.

وحسب تقرير الشفافية التي تصدره شركة آبل، فقد امتثلت الشركة الأمريكية في عام 2019 لحوالي 97% من طلبات الحكومة الصينية للحصول على معلومات عن مستخدمي أجهزتها، حيث زودت الحكومة الصينية بمعلومات قد تتضمن الرقم التسلسلي للجهاز لحوالي 1630 طلب من أصل 1687 طلب. 

لا يفوتك أيضا: