الرئيسية > منوعات > جوجل تحتفي بذكرى الفنان يوهانسن فيرمير Johannes Vermeer

جوجل تحتفي بذكرى الفنان يوهانسن فيرمير Johannes Vermeer

يوهانسن فيرمير Johannes Vermeer

تحتفي شركة جوجل اليوم بذكرى الفنان الهولندي الشهير يوهانسن فيرمير Johannes Vermeer، وذلك من خلال شعار مبتكر Google Doodle يظهر على صفحتها الرئيسية للبحث في معظم الدول حول العالم، واعتادت جوجل الاحتفاء بالفنانين والشخصيات المؤثرة عبر التاريخ والأحداث الهامة من خلال عرض شعارات مبتكرة بدلا من شعارهاعلى صفحتها الرئيسية للبحث، وذلك بهدف التأثير أو زيادة الوعي.

من هو يوهانسن فيرمير ؟

ويعتبر الفنان يوهانسن فيرمير Johannes Vermeer من أشهر وأهم الفنانين أو الرسامين الهولنديين في التاريخ، وفيما ولد يوهانسن فيرمير في دلفت بهولندا في العصر الذهبي الهولندي في عام 1632، إلا أن نشأته غير معروفة بعد حتى الآن، لكن المؤرخين يقولون أن لوحاته الأسطورية المبكرة توضح أنه كان يطمح منذ البداية إلى أن يكون رساما تاريخيا. 

لوحة الفتاة ذات القرط اللؤلؤي لفيرمير Vermeer
لوحة الفتاة ذات القرط اللؤلؤي لفيرمير

وتقول جوجل أن الفنان الهولندي بدأ في خمسينات القرن السادس عشر في رسم لوحات داخلية مضاءة بمهارة فائقة تتضمن رموزا معقدة، وهو أسلوب يتميز بالزخارف الهولندية التقليدية التي أصبحت السمة المميزة له، وتشمل أعماله المميزة لوحة “الفتاة ذات القرط اللؤلؤي” التي رسمها في عام 1665 والمعروضة حاليا في متحف موريتشيس في لاهاي بهولندا، ولا تزال التقنيات التي استخدمتها فيرمير في لوحاته مطروحة للنقاش من قبل النقاد ومؤرخي الفن.

 اشتهر فيرمير Vermeer بمعالجته الفريدة واستخدامه للضوء في أعماله

ويشمل شعار جوجل الاحتفالي بالفنان الهولندي فيرمير إلى جانب لوحة الفتاة ذات القرط اللؤلؤي لوحة فن الرسم The Allegory of Painting ولوحة “امرأة تكتب رسالة مع خادمتها، وفي عام 1979 اكتشف الباحثون اعتمادا على الأشعة السينية وجود صورة كيبويد مخفية في لوحة “فتاة تقرأ رسالة في نافذة مفتوحة”، واكتشفوا أن الكيوبيد مغطى بواسطة فنان آخر، في عام 2021 ، أعادت مبادرة ألمانية اللوحة اللوحة إلى أصلها بالكامل. 

لا يفوتك أيضا: تطبيق جوجل للفنون والثقافة Google Arts&Culture يحول الصور للوحات فنية

ولم يكن الفنان الهولندي يوهانسن فيرمير Johannes Vermeer ثريا، حيث ترك زوجته وأطفال غارقين في الديون عند وفاته، وهو ما يرجعه المؤرخين إلى قلة إنتاجه من اللوحات الزيتية، حيث اشتهر فيرمير بالعمل ببطء وإتقان شديدين، وكثيرا ما كان يستخدم الأصباغ باهظة الثمن. 

وتضم أبرز أعمال يوهانسن فيرمير لوحة “فتاة تقرأ رسالة أما شباك مفتوح”، بالإضافة إلى لوحة “خادمة الحليب” ولوحة “امرأة تقرأ رسالة” ولوحة “درس الموسيقي”، إلى جانب لوحات “امرأة شابة مع إبريق ماء” و”السيدة والخادمة” و”فن الرسم”، ويحكي فيلم Girl with a Pearl Earring من بطولة سكارليت جونسون وكيليان ميرفي قصة مقتبسة عن الحياة الغامضة لفيرمير. 

لا يفوتك أيضا: