الرئيسية > الهواتف الذكية > ايفون 14 سيوفر كاميرا سيلفي أفضل تدعم ميزة التركيز التلقائي

ايفون 14 سيوفر كاميرا سيلفي أفضل تدعم ميزة التركيز التلقائي

تصور لتصميم ايفون 14 برو بدون نوتش

تخطط شركة آبل Apple لتعزيز تجربة المستخدمين في التقاط صور السيلفي وإجراء مكالمات الفيديو عبر فيس تايم وغيرها من تطبيقات اجتماعات الفيديو، وذلك من خلال تزويد الجيل المقبل من هواتفها ايفون 14 بكاميرا أمامية أفضل بفتحة عدسة أوسع وتدعم ميزة التركيز التلقائي، وذلك وفقا لأحدث التقارير من المحلل مينج شي كو الموثوق في أخباره المتعلقة بشركة آبل ومنتجاتها. 

وعلى عكس هواتف ايفون 13 المزودة بكاميرا سيلفي أمامية تدعم التركيز الثابت فقط، فإن الكاميرا الأمامية في ايفون 14 ستوفر دعم التركيز التلقائي، مما يمنح المستخدم صورا أفضل عند الاقتراب أو البعد عن الكاميرا، بالإضافة لتجربة أفضل في أثناء إجراء مكالمات الفيديو، على أن تكون الكاميرا بفتحة عدسة أوسع f/1.9 مقارنة مع f/2.2 في ايفون 13، وهو ما يعني أن الكاميرا ستكون قادرة على توفير صورا أفضل في ظل وجود إضاءة منخفضة، بالإضافة لتوفير صور بورتريه أفضل ومكالمات فيديو أوضح في ظروف الإضاءة المختلفة. 

مستخدمو ايفون سيحصلون على هاتف بشاشة كاملة في 2024

ايفون 14 كاميرا سيلفي أفضل

ومن المتوقع أن تطلق آبل خلال الربع الثالث من العام الحالي 2022 عن 4 هواتف جديدة من سلسلة ايفون 14، وهي السلسلة التي من المتوقع أن تستغني فيها آبل رسميا عن النوتش الذي قدمته في ايفون X، على أن تكون الكاميرا الأمامية وتقنيات بصمة الوجه في ثقب بيضاوي داخل الشاشة نفسها، كما أن السلسلة ستوفر هاتفين بشاشة لها نفس القياس وهما ايفون 14 وايفون 14 برو، على أن يحمل كل من ايفون14 ماكس و14 برو ماكس شاشة أكبر، مع الاستغناء عن الإصدار بشاشة أصغر مثل ايفون 13 ميني.

مواصفات ايفون 14 المتوقعة والمميزات والسعر

المزيد عن:

ورغم توفير مصنعي الهواتف الذكية بنظام اندرويد مثل شركة اوبو وغيرها كاميرات سيلفي توفر تجربة مميزة، إلا أن معظم هذه الشركات تعتمد على كاميرات سيلفي ثابتة التركيز، باستثناء سامسونج التي توفر كاميرا سيلفي تدعم ميزة التركيز التلقائي AF في جالاكسي S22. 

ويبدو أن مستخدمي ايفون عليهم الانتظار حتى 2024 للحصول على إصدار بشاشة كاملة، حيث يتوقع كو أن تطلق آبل ايفون بشاشة كاملة خلال 2024 أي ايفون 16، وهو الهاتف الذي ستأتي فيه الكاميرا الأمامية وتقنيات بصمة الوجه FaceID أسفل الشاشة نفسها، حيث لا تزال توجد تحديات حتى الآن بشأن أداء الكاميرات أسفل الشاشة في ظل وجود إضاءة منخفضة، ومن المعروف أن آبل تستغرق وقتا أطول لتبني التقنيات الجديدة.