الرئيسية > جوجل تصدر تقرير الشفافية للنصف الأول من 2012 وتبدي قلقها من تزايد الطلبات الحكومية لإزالة محتوي والحصول علي معلومات شخصية

جوجل تصدر تقرير الشفافية للنصف الأول من 2012 وتبدي قلقها من تزايد الطلبات الحكومية لإزالة محتوي والحصول علي معلومات شخصية

رسم بياني يوضح تزايد الطلبات الحكومية للحصول علي معلومات شخصية عن المستخدمين

رسم بياني يوضح تزايد طلبات الحكومات لإزالة محتوي 

بدأت جوجل في إصدار يسمي “تقرير الشفافية” في بداية عام2010 وهو التقرير الذي يكشف الطلبات التي تلقتها من الحكومات لإزالة محتوي وتعهدت جوجل بإصدار تقرير نصف سنوي وها هي تصدر تقريرها عن النصف الأول من عام 2012 وتبرز قلقها الشديد من ارتفاع الطلبات الحكومية لإزالة محتوي أو معرفة بيانات شخصية عن أحد المستخدمين وتقول أنها احياناً يصلها احكام قضائية مزورة تطلب إزالة محتوي وانها تدقق جداً في الوثائق الواردة إليها حتي تتأكد من صحتها قبل  أن تقوم بالإمتثال لها.

وقالت جوجل أن الطلبات الحكومية لإزالة محتوي أرتفعت بشكل طفيف في الفترة من 2009إلي 2011 ولكنها ارتفعت بشكل كبير وملفت خلال النصف الأول من هذا العام,حيث بلغت الطلبات التي وردت لجوجل من الحكومات 1791طلب من مختلف أنحاء العالم لإزالة 17746قطعة من المحتوي, بالإضافة إلي 20938إستفسار من الجهات الحكومية و34614طلب  للحصول علي معلومات شخصية عن حسابات المستخدمين.

وجاءت معظم الطلبات الحكومية من دول ديمقراطية مثل الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة وفرنسا وألمانيا وحسب التقرير فلم تطلب أي دولة عربية خلال النصف الأول من هذا العام أي معلومات شخصية عن حسابات المستخدمين وقدمت المملكة العربية السعودية طلباً واحداً فقط لإزالة محتوي ولم يتم الإمتثال له,ويمكنكم افطلاع علي نسخة كاملة من تقرير جوجل للشفافية خلال الفترة من يناير إلي يونيو2012 من هنا.
المصدر

لا يفوتك أيضا: