لماذا غرم الإتحاد الأوروبي جوجل 5 مليارات دولار أمريكي؟

لماذا غرم الإتحاد الأوروبي جوجل 5 مليارات دولار أمريكي؟

- ‎فيشركات, مميزة
@محمد سيد
لماذا غرم الإتحاد الأوروبي جوجل 5 مليار دولار أمريكي؟

تعرضت شركة جوجل الأمريكية عملاق البحث والإعلانات على الإنترنت هذا الأسبوع لغرامة هائلة من الإتحاد الأوروبي تبلغ 5 مليارات دولار أمريكي، وذلك بدعوى انتهاك الشركة قوانين الاحكتار عبر نظام التشغيل الأكثر شعبية للهواتف الذكية أندرويد، والذي تطوره جوجل، حيث تزعم المفوضية الأوروبية استغلال جوجل لنظام Android في فرض خدماتها الأخرى مثل خدمتها للبحث ومتصفحها كروم ومتجر تطبيقاتها Play Store على المستهلكين وصانعي الجهاز.

ولا تبدو القضية واضحة للكثيرين، حيث لم يشتكي مصنعي هواتف وأجهزة أندرويد من فرض جوجل استخدام خدماتها الأخرى كشرط لاستخدام نظام التشغيل أندرويد في أجهزتهم، لكن القضية شبيهة بالذي تعرضت له مايكروسوفت مع الحكومة الأمريكية حول مكافحة الاحتكار، وهذه أبرز الإجابات عن ما يحدث بين جوجل والإتحاد الأوروبي وفقا لموقع TheVerge.

ما هي المشكلة بين جوجل والإتحاد الأوروبي؟ أو لماذا غرم الإتحاد الأوروبي جوجل 5 مليار دولار أمريكي؟

قررت المفوضية الأوروبية أو الإتحاد الأوروبي أن جوجل تستخدم نظام Android الذي تطوره وتمتلكه بشكل غير عادل، وذلك لإجبار الشركات المصنعة للهواتف الذكية ومن ثم المستهلكين على استخدام محرك بحث جوجل الذي تعتمد عليه الشركة في تطوير معظم خدماتها ويشكل معظم إيرادات جوجل، وهو ما يمنح جوجل ميزة غير عادلة وغير تنافسية.

وذلك من خلال:

1- تطلب جوجل من مصنعي أجهزة أندرويد تضمين تطبيقها للبحث ومتصفحها كروم في أجهزتهم حتى يتمكنوا من الوصول إلى متجر جوجل بلاي وخدمات جوجل الأخرى.

2- دفعت جوجل مبالغ كبيرة للشركات المُصنعة للهواتف الذكية والشركات المزودة لخدمات المحمول لتضمين تطبيق بحث Google حصريا على الهواتف افتراضيا بدلا من محركات البحث الأخرى.

3- يزعم الإتحاد الأوروبي أن شركة Google تمنع صناع الهواتف من تطوير إصدارات خاصة من أندرويد، وذلك من خلال منعهم من استخدام تطبيقاتها الأخرى بما في ذلك متجر جوجل بلاي وبحث جوجل.

لماذا لا يغرم الإتحاد الأوروبي شركة Apple أيضا؟

يشير تقرير الإتحاد الأوروبي على أنه يعامل نظام التشغيل Android على أنه مختلف عن نظام تشغيل آبل iOS أو نظام التشغيل بلاكبيري، حيث أن مثل هذه الأنظمة متكاملة وحصرية، حيث لا ترخص كل من آبل وبلاك بيري نظام التشغيل الخاص بهما لشركات مصنعة أخرى، وبالتالي لا يمكن محاسبة آبل على تقييد نفسها لاستخدام تطبيقاتها الخاصة على نظام التشغيل الخاص بها.

أليس من الممكن تثبيت متجر تطبيقات آخر على نظام التشغيل أندرويد؟ لماذا متجر جوجل بلاي مهما؟

نعم، يمكن لمصنعين الأجهزة استخدام متجر تطبيقات أخرى مثلما توفر جوجل في أجهزتها اللوحية Amazon Fire وفي أجهزة Fire TV، لكن المفوضية الأوروبية تدعي أن متجر جوجل Play يعتبر ضروريا لأجهزة أندرويد، حيث يشتمل على أكثر من 90% من تطبيقات أندرويد، وهو ما تعتبره المفوضية حافزا لإجبار الشركات المصنعة على استخدام محرك بحث جوجل ومتصفح جوجل كروم، وإن عدم وجود متجر جوجل بلاي يمنح جوجل ميزة غير عادلة.

إذا كان محرك بحث جوجل هو المشكلة، لماذ تضمنت القضية متصفح Chrome؟

يرى الإتحاد الأوروبي أن جوجل كروم وسيلة أساسية للبحث في Google، ولذلك شمل القرار أيضا متصفح جوجل كروم الذي يعتبر الأكثر شعبية بين مستخدمي الإنترنت.

ماذا حدث بعد ذلك؟

لدى جوجل 90 يوما للامتثال للمفوضية الأوروبية، أي دفع عرامة بقيمة 5 مليارات دولار، هذا بالإضافة إلى التوقف عن إجبار الشركات المصنعة على استخدام محرك بحث Google ومتصفح جوجل كروم، إلى جانب التوقف عن منع صانعي الهواتف من استخدام نسخ خاصة من نظام التشغيل أندرويد، لكن جوجل قدمت طعنا قانونيا ضد القرار.

لا يفوتك أيضا: 

ما هي قواعد GDPR ؟ وكيف تؤثر على خصوصية المستخدمين والشركات؟