الرئيسية > حكومات > الجيش الإسرائيلي يستخدم تقنية التعرف على الوجوه لتعقب الفلسطينيين

الجيش الإسرائيلي يستخدم تقنية التعرف على الوجوه لتعقب الفلسطينيين

تقنية التعرف على الوجوه لتعقب الفلسطينيين

طور جيش الاحتلال الإسرائيلي برنامجا متطورا يحمل اسم الذئب الأزرق Blue Wolf للتعرف على الوجوه اعتمادا على تقنيات الذكاء الصناعي، وذلك بهدف تعقب الفلسطينيين في الضفة الغربية التي تحتلها إسرائيل، وذلك وفقا لتقرير جديد من واشنطن بوست، في توجه يشبه ما تقوم به الحكومة الصينية في التضييق على المسلمين الإيجور

ونقلت الصحيفة عن جنود سابقين في جيش الاحتلال الإسرائيلي أن تطبيقا للهواتف الذكية يطلق عليه اسم “الذئب الأزرق”  Blue Wolf يلتقط صورا للفلسطينيين ويحفظها في قاعدة بيانات واسعة النطاق، وبمجرد التقاط الصورة يطابقها التطبيق مع قاعدة البيانات، على أن تومض هواتف الجنود لاحقا بلون معين يشير إلى ما إذا كان يجب القبض على هذا الشخص الفلسطيني أو احتجازه أو تركه دون إزعاج.

التقط الجيش الإسرائيلي الآف الصور للفسلطيين في الضفة الغربية المحتلة على مدار العاميين الماضيين

 التقط الجيش الإسرائيلي الآف الصور للفسلطيين في الضفة الغربية المحتلة على مدار العاميين الماضيين

والتقط الجيش الإسرائيلي الآف الصور للفسلطيين في الضفة الغربية المحتلة على مدار العاميين الماضيين لتعزيز قاعدة البيانات الخاصة بالتطبيق، كما كافيء الجنود من خلال مسابقات لالتقاط أكبر عدد من الصور للفلسطينيين، مع الاعتماد على حسابات الفلسطينيين في فيسبوك للحصول على المزيد من الصور، بالإضافة إلى شبكة من كاميرات المراقبة أنشأها الجيش الإسرائيلي في جميع أنحاء مدينة الخليل لمسح وجود الفلسطينيين للتعرف عليهم من خلال الجنود مباشرة، مع الاستفادة من مجموعة كبيرة من كاميرات المراقبة التي تراقب الفلسطينيين على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع.

ويعاني الفلسطينيون في الضفة الغربية من انتهاكات لحقوق الإنسان من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي وتضييق يجعلهم يعيشون فيما يشبه الديستوبيا (حياة بائسة)، وذلك بسبب فرض حظر تجول على حركة السكان الفلسطينيين والعديد من الإجراءات الأمنية المشددة الأخرى، بالإضافة للتهجير القسري للعائلات الفلسطينية من أحياء مثل حي الشيخ جراح وغيرها، ويأتي نظام التعرف على الوجوه سيء السمعة ليصعب حياة الفلسطينين أكثر في ظل الاحتلال الإسرائيلي.